الخميس، 11 فبراير، 2016

ريجيم البرد للتخلص من الوزن

حساب السعرات الحرارية في كل وجبة أو ممارسة الرياضة يوميا لعدة ساعات من الطرق الشائعة لإنقاص الوزن لكن دراسة حديثة أثبتت أن التعرض للطقس البارد يساعد أيضا في حرق الدهون وبالتالي في التخلص من الوزن الزائد.


يركض الباحثون عن الرشاقة وراء أي حمية غذائية (ريجيم) جديدة على أمل فقدان عدة كيلوغرامات. وأظهرت دراسة حديثة أن فقدان الوزن لا يحتاج لحساب كمية السعرات الحرارية في كل وجبة أو حتى ممارسة الرياضة بقوة بل إن الطقس البارد يساعد في فقدان الوزن.



وتوصل باحثون يابانيون في دراسة نشرتها صحيفة فرانكفورتر روندشاو الألمانية Frankfurter Runschau إلى أن التعرض للطقس البارد بشكل منتظم يساعد في حرق الدهون على عكس البقاء في غرف دافئة معظم الوقت.

ورصد العلماء تراجع معدلات الدهون في أجسام أشخاص قضوا يوميا ساعتين في درجة حرارة 17 درجة مئوية لمدة ستة أسابيع على العكس من مجموعة أخرى خضعت للدراسة وكانوا يقضون وقتهم في غرف جيدة التدفئة دون التعرض كثيرا للطقس البارد.
ونقلت صحيفة فرانكفورتر روندشاو عن القائمين على الدراسة توضيحهم أن نسبة الدهون البنية كانت زائدة بشكل واضح لدى الأشخاص الذين تعرضوا للبرد. والدهون البنية لا تسبب السمنة على عكس الدهون البيضاء ومسؤوليتها تتركز على تدفئة الجسم وبالتالي تستهلك الكثير من السعرات الحرارية.



إذن إليكي بعض النصائح  هذا النظام غذائي في فصل الشتاء يستمر لمدة 10 أيام من كل شهر، حتى بالنسبة إلى من لا يعانين من زيادة في الوزن. و فائدة هذا النظام تكمن في المحافظة على الوزن المثالي والشعور بالدفء لاحتوائه على كافة العناصر الغذائية.

ويقدم استشاري التخصيص روشتة غذائية للوقاية من شراهة الجوع، والمحافظة على رشاقة جسمك:

* الإفطار: يتكون من ربع رغيف 2 بيضة مسلوقة وخيار أو خس. والاختيار الآخر ربع رغيف 5 ملاعق جبن قريش كوب زبادي.
أما الفترة مابين الإفطار والغذاء فيمكن تناول شريحة بسكويت واحدة أو ثمرة فاكهة حتى لا يهاجمنا الجوع بسبب انخفاض نسبة السكر في الدم، مع إمكانية إضافة ملعقتين من اللبن منزوع الدسم على الشاي أو القهوة مرة واحدة يوميا.
*الغداء: تحتوي وجبة الغداء على نصف دجاجة أو شريحة كبيرة من اللحم أو قطعتين من السمك المشوي أو المسلوق، بالإضافة إلى السلطة الخضراء، وتشكيلة من الخضروات المطهوة على البخار، بالإضافة إلى شريحة من «التوست» أو ملعقتي أرز أو ثمرة بطاطس مسلوقة.
* العشاء: يكون مثل الإفطار أو تناول صنف واحد من الفاكهة، مع عدم إغفال الإكثار من شرب الماء، ويفضل أن لا تقل الكمية عن 8 أكواب، مشيرا إلى أن نسبة الشرب تقل في الشتاء لعدم الشعور بالعطش على الرغم من أن الماء يساهم بشكل كبير في إنقاص الوزن وطرد السموم من الجسم.  
وفي ليالي الشتاء القارس يمكننا تحضير فنجان من الشراب الدافئ يكون عبارة عن ملعقة شاي أخضر ملعقتي زنجبيل ملعقتي نعناع أخضر ملعقتي كمون. يغلي لمدة 10 دقائق ثم يصفى ويحلى بملعقة من بدائل السكر، ويمكن تناوله قبل كل وجبة عشاء بنصف ساعة لتقليل الشهية. 
هل تعلم هى موسوعة من المعلومات العامة و الاخبار فى جميع المجالات و يوجد اجابة على جميع الاسئلة و الالغاز

هناك تعليقان (2):